الإصابات تربك حسابات يوفنتوس

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعرض يوفنتوس المترقب دائما لمعرفة مدة غياب نجمه القديم الجديد لاعب الوسط الدولي الفرنسي بول بوغبا عن الملاعب بسبب الإصابة، لضربتين جديدتين ستربكان لا محالة استعداداته لانطلاق الدوري الإيطالي لكرة القدم في 13 أغسطس الحالي.

وأعلن نادي «السيدة العجوز» الاثنين على موقعه الرسمي أن لاعب الوسط الدولي الأميركي ويستون ماكيني الذي غاب ثلاثة أشهر الموسم الماضي بسبب كسر في قدمه، يعاني من إصابة في كتفه الأيسر.

وأضاف أن ماكيني (34 مباراة دولية و9 أهداف) «سيبدأ مسلسل التعافي» في مدة تقدر بثلاثة أسابيع من «العمل المختلف».

ومن المتوقع أن يغيب ماكيني عن أول مباراتين في الدوري ضد ساسولو (15 أغسطس) وسمبدوريا (22 أغسطس).

وسيفتقد يوفنتوس أيضًا خدمات لاعبه الشاب الفرنسي مارلي أكيه (21 عامًا) في بداية الموسم بسبب إصابة بكسر في عظم الساق.

وسيغيب الجناح السابق لنادي أولمبيك مرسيليا الفرنسي الذي يدافع عن ألوان يوفنتوس منذ بداية 2021، «حوالي شهرين» حسب ناديه.

وشارك أكيه في مباريات عدة مع الفريق الأول خلال النصف الثاني من الموسم الماضي، ولعب بديلاً بشكل خاص في آخر ثلاث مباريات من الموسم.

وكان يوفنتوس تلقى ضربة موجعة في جولته التحضيرية في الولايات المتحدة عندما تعرض بوغبا لإصابة قوية في الركبة اليمنى (الغضروف المفصلي)، وهو يواصل استشارة المتخصصين قبل اتخاذ قرار بشأن طبيعة العلاج.

ويواجه بوغبا خطر الغياب عن نهائيات كأس العالم في قطر (من 21 نوفمبر إلى 18 ديسمبر) في حالة خضع لعملية جراحية، مما قد يؤدي إلى غياب من شهرين إلى أربعة أشهر اعتمادًا على نوع العملية (استئصال الغضروف أو الخياطة).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق