ختام موسم الدراجات المائية يشعل «كاسر الأمواج»

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نظم نادي أبوظبي للرياضات البحرية، احتفالية مميزة بعيد الاتحاد ال51، من خلال الجولة الرابعة والختامية من بطولة الإمارات للدراجات المائية التي أسدل الستار عليها السبت على كاسر الأمواج في العاصمة أبوظبي، وشهدت الجولة تتويج وتكريم الفائزين في 11 فئة ضمتها المنافسة الدولية، التي حظيت بمشاركة واسعة وصلت إلى أكثر من 60 دراجة في فئات البطولة المختلفة.

وفي فئة جالس محترفين التي هي أقوى فئات البطولة، فاز الكويتي يوسف عبد الرزاق بالمركز الأول، وفي فئة واقف محترفين حلق بالمركز الأول مورين رافاييل سيدني من فرنسا، وفي فئة جالس جي بي 2 عاد أيضاً سلمان العوضي ليحقق المركز الأول والمنصة الثانية له من خلال المنافسة.

وفي فئة الناشئين، كان الإقبال كبيراً من الأجيال الناشئة والصغار للمشاركة، وفي فئة 3.1 حل في المركز الأول حمد طاهر من الإمارات، وفي فئة 3.2 حقق المركز الأول علي عيسى آل علي، وفي فئة 3.3 أحرز المركز الأول راشد سالط طاهر من الإمارات.

وفي فئة المخضرمين حلق بالمركز الأول محمد ميزر المري، وفي فئة جي بي 4 سبارك حقق المركز الأول أحمد الطاير من الإمارات، وعبر فئة جالس جي بي 3 تمكن من إحراز المركز الأول خليفة إبراهيم المرزوقي، وفي فئة سكي جي بي 2 حل في المركز الأول سعيد العوضي، واختتمت المنافسات مع فئة الحركات الاستعراضية والتي حقق من خلالها الإماراتي راشد الملا لقب الاستعراض الأفضل.

ووجه سالم الرميثي مدير عام نادي أبوظبي للرياضات البحرية الشكر إلى الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة النادي، وبارك للأوائل في كل الفئات فوزهم، وقال: «شهدنا مشاركة جميلة عبر السباق الذي أقيم ضمن احتفالات الدولة بعيد الاتحاد، وكان الجميع متشوقاً لتقديم أفضل ما لديه للوصول إلى المراكز الأولى والاستمرار في حصد النقاط».

وأشاد الرميثي بالدور التنظيمي المميز للكادر الذي أشرف على إدارة السباق من قسم السباقات الحديثة في النادي، مؤكداً أن إدارة دفة السباق لبر الأمان أبدعت من خلالها كافة الكوادر واللجان التنظيمية، كما وجه الشكر لكل الجهات التي شاركت في تنظيم الحدث وتواجدت مع النادي البحري لتقديم لوحة متكاملة في صياغة النجاح للمنافسات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق