لجنة المشاورات الإماراتية - الكورية الجنوبية للتعاون النووي تعرض الإنجازات

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أبوظبي:«الخليج»

عقد الأربعاء الاجتماع الرابع للجنة المشاورات الرفيعة بشأن التعاون النووي بين حكومتي دولة الإمارات وجمهورية كوريا الجنوبية.

ترأس الاجتماع سهيل المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية، وشوي جونج - مون، نائب وزير خارجية جمهورية كوريا الجنوبية، بمشاركة قيادات الشركاء المعنيين بالقطاع النووي في البلدين.

وتماشياً مع الشراكة الاستراتيجية التي تربطهما، فقد أنشئت اللجنة الرفيعة، عام 2018 لتعزيز وتوسيع نطاق التعاون النووي، وفقاً للاتفاقية الموقعة للتعاون في الاستخدام السلمي للطاقة النووية 2018.

واستعرض الاجتماع عدداً من الإنجازات المحرزة في التعاون النووي، فضلاً عن مناقشة المشاريع المشتركة المستقبلية.

وقال المزروعي «إن لجنة المشاورات الرفيعة للتعاون النووي، حققت إنجازات كبيرة على مدار الأعوام الأربعة الماضية، ووضعت أساساً قوياً لبنية تحتية تدعم فرص التعاون الاستراتيجية. وأنا على ثقة بأننا سنعمل معاً لتحقيق توجيهات ورؤية قيادتنا ورؤيتنا المشتركة».

ووافقت اللجنة على إنشاء «المجلس الإماراتي - الكوري» لبناء القدرات الشبابية في القطاع النووي، حيث يوفر منصة تعليمية لشباب المهندسين المتخصصين في المجال النووي، من أجل تبادل الخبرات وتعزيز المشاركة في هذا القطاع.

وتتألف اللجنة من ثلاث مجموعات عمل، تتعلق الأولى بمحطة براكة للطاقة النووية والمشاريع الدولية. والثانية بالعلوم النووية والتكنولوجيا والأبحاث والدراسات. والثالثة لتشريعات الأمان النووي والأمن النووي. وتتبنّى كل مجموعة عمل برنامج عمل يتضمن عدداً من المشاريع المشتركة المزمع تنفيذها، لتعزيز التعاون النووي، مثل تبادل خبرات التشغيل والتعاون في مشاريع نووية دولية، والأبحاث والدراسات وبناء القدرات والأمن السيبراني وغيرها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق