ورش تدريبية ومقابلات فورية وافتراضية في «رؤية»

الخليج 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دبي: إيمان عبدالله آل علي

توافد المواطنون الباحثون عن عمل، لليوم الثاني، على معرض رؤية الإمارات للوظائف 2022 في مركز دبي التجاري، بمشاركة أكثر من 100 جهة عارضة، وشهد المعرض في اليوم الثاني إقبالاً كبيراً من المواطنين الباحثين عن عمل، وحرصت الجهات المشاركة على إجراء مقابلات مباشرة، وأخرى افتراضية، بهدف التوظيف الفوري للباحثين، وتم تنظيم ورش عمل تفاعلي في عدد من المؤسسات.

أكد عدد من الباحثين عن عمل خلال زيارتهم في اليوم الثاني للمعرض، أن ثمة جهات أفصحت فعلياً عن الشواغر المتاحة، وأجرت مقابلات مباشرة معهم، في حين كانت جهات أخرى حريصة على تنظيم عملية التسجيل عبر الباركود، والتقديم بطلب الوظيفة في المؤسسة، وجهات أخرى كانت تعمل على تنظيم ورش تدريبية مباشرة لهم في المعرض.

ماجد الفطيم توفر 100 وظيفة

أكد علي العبد الله، المدير التنفيذي للشؤون الحكومية وعقارات الشركات في ماجد الفطيم العقارية، أن مشاركتهم في المعرض هي رقم 20 منذ انطلاقة، وتعمل المجموعة على الالتزام بالعهد بتوفير 3000 وظيفة للمواطنين خلال خمس سنوات، وتمكنت حتى الآن من توظيف ما يزيد على 700 مواطن، وتعمل على تعيين 100 إماراتي خلال 3 أيام المعرض.

وقال إن الوظائف جميعها متاحة للمواطنين، وثمة إقبال جيد من المواطنين على تلك الوظائف، ويتجهون فعلياً للقطاع الخاص، وفعلياً نعمل في المعرض على إجراء مقابلات فورية للباحثين وتعيينهم.

وكشفت «مجموعة الفطيم» عن مئات من الفرص الوظيفية ضمن مختلف قطاعات المجموعة خلال معرض التوظيف.

وافتتح عمر عبدالله الفطيم، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي ‏لمجموعة الفطيم، جناح «سنيار» منصة التوطين لدى المجموعة، في المعرض، بحضور ميرة عمر الفطيم، رئيسة «مجلس الفطيم للتوطين»، والمهندس سلطان بن سعيد المنصوري، رئيس مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، وعبدالله علي بن زايد ‏الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي.

وبهذه المناسبة، قالت رئيسة «مجلس الفطيم للتوطين»: «نحن فخورون بالدور الريادي الذي تلعبه مجموعة الفطيم في سوق العمل الإماراتي كحاضنة لتطوير ورعاية المواهب المحلية الشابة. نسعى دوماً لاستقطاب المواهب الوطنية الشابة الراغبة في العمل بالقطاع الخاص، وسنعمل دائماً على تنمية المواهب الوطنية الواعدة من خلال تقديم الفرص التي تمكنهم من إبراز إبداعاتهم، بما يتماشى مع التوجهات الحكومية الرامية لبناء قدرات المواطنين الإماراتيين وتنميتها لمواكبة متطلبات العمل في القطاع الخاص، وتزويدهم بفرص عمل هادفة».

 

مقابلات فورية

أميرة حبيب رئيس التوطين في مجموعة HSBC، قالت إن المجموعة تعمل على دعم التوطين في المؤسسة، وتوفير شواغر للباحثين عن العمل، ودعم أجندة التوطين في الدولة، وفعلياً يتم توفير شواغر مختلفة للباحثين في معرض التوظيف، ونعطي فرصاً للمقابلات الفورية مع الباحثين، ويتم من خلالها تقديم البيانات والسيرة الذاتية وإجراء المقابلة مع المرشحين، عبر توفير فرص عمل للمواطنين، إضافة إلى دورات تدريبية وتطويرية للمؤهلين من المواطنين، وتجهيزهم للشواغر بعد التعيين، حتى يتمكنوا من أداء دورهم في المؤسسة.

وظائف تخصصية

أكدت سميرة العوضي مدير أول استقطاب المواهب في جمارك دبي أن مشاركتهم هذا العام ضمن منصة حكومة دبي، وتم عرض مجموعة من الوظائف التخصصية في مجال تقنية المعلومات، وأعلنّا عن عدد من الشواغر في المنصة، وبمجرد التقديم عبر المنصة نعمل على إجراء المقابلات الفورية.

برامج تطويرية

أكدت ريم الخاجة مدير قسم التوطين في «دو»، أن مشاركتهم في معرض التوظيف فرصة للالتقاء بالباحثين عن عمل، واستقطاب الخريجين الجدد في المجالات المختلفة، والتركيز على المواهب في مجال التكنولوجيا والاتصال، ومن خلال التعاون مع الشركات العالمية، مثل هواوي، يتم توفير برامج تدريبية وتطويرية لتأهيل الموظفين.

مقابلات افتراضية

من جانب آخر، حرصت عدد من الجهات على إجراء مقابلات افتراضية مع الباحثين عن عمل، عبر تخصيص غرف للمقابلة وآيباد لإجراء المقابلة من خلال المنصات الذكية، واستمرت تلك المقابلات على مدار اليوم الثاني من المعرض، وأقبل الشباب على تلك المقابلات حسب الشواغر المتاحة.

وأكد الباحثون عن عمل أن فكرة اللقاءات الافتراضية ساهمت في إجراء لقاءات مع عدد أكبر من الباحثين، وطغى عليها عنصر الراحة والتشويق، فضلاً عن سهولة التواصل مع المسؤولين عن التوظيف في تلك المؤسسات.

وزارة الدفاع

شاركت وزارة الدفاع في فعاليات المعرض، حيث اطّلع المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، رئيس مجلس تنمية الموارد البشرية الإماراتية في دبي، وعبدالله علي بن زايد الفلاسي، المدير العام لدائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، خلال زيارتهما لجناح وزارة الدفاع، على ما تقدمه الوزارة من فرص وظيفية وبرامج تدريبية ونظم تعليمية متطورة.

وانطلاقاً من إيمانها بأهمية التدريب والتأهيل العلمي التقني وفق قواعد علمية منهجية متعارف عليها دولياً، دعت وزارة الدفاع الطلاب المواطنين للانضمام إلى برامج التدريب المتنوعة لديها، خاصة مشروع التدريب والتأهيل الفني وبرنامج التمريض، فيما وفرت إدارة الجناح، طريقة إلكترونية ذكية للتقدم للوظائف من خلال المعرض، حيث تستخدم القارئ الذكي الذي يقوم بقراءة بطاقة الهوية للشخص الراغب في التقدم للوظيفة لجلب المعلومات عنه. وتحرص وزارة الدفاع من خلال مشاركتها في المعرض على استقطاب مواطنين ومواطنات راغبين في الانتساب إليها، من خلال وحداتها الرئيسية، وهي القوات البرية والبحرية والجوية والدفاع الجوي وحرس الرئاسة وقيادة حماية المنشآت الحيوية والطيران المشترك وقيادة الإمداد المشترك والمشاركة في جميع المناسبات الوطنية المختلفة.

كليات التقنية

تشارك كليات التقنية العليا ومركز التفوق للأبحاث التطبيقية والتدريب «سيرت» التابع لها بجناح خاص في معرض «رؤية الإمارات للوظائف 2022»، حيث تعرض الكليات مجموعة من الوظائف الأكاديمية والإدارية، وتعريفاً بمبادراتها الداعمة للتوطين، كما يعرض مركز «سيرت» ما يوفره من فرص لمؤسسات العمل المختلفة لتصميم برامج تدريب وتأهيل لموظفيها وفق احتياجاتهم، بما يدعم التطوير والتعلم المستمر ويعزز من خطط التوطين في قطاعات العمل المختلفة. وبهذه المناسبة أوضح جاسم الحمادي الرئيس التنفيذي للعمليات في كليات التقنية العليا، أن الكليات حريصة على المشاركة سنوياً في مختلف معارض «التوظيف» بالدولة لأهميتها في استقطاب الكفاءات الوطنية، وإتاحة الفرصة للباحثين عن عمل أو عن فرص وظيفية جديدة من لقاء أصحاب العمل والمؤسسات وأخذ فرصهم الوظيفية.

شرطة دبي

واصلت القيادة العامة في شرطة دبي، لليوم الثاني على التوالي استقبال طلبات المواطنين الراغبين في الالتحاق بالوظائف العسكرية، عبر منصتها في المعرض. وأكد المقدم حمد بن دعفوس مدير إدارة الاختيار والتوظيف في الإدارة العامة للموارد البشرية، مسؤول منصة شرطة دبي في المعرض، أن المنصة شهدت إقبالاً من قبل مقدمي طلبات التوظيف على مدار اليومين الأول والثاني من المعرض.

ورشة حكومة دبي تطرح شواغر وظيفية

طرحت ورشة حكومة دبي خلال مشاركتها في معرض رؤية الإمارات للوظائف 2022، عدداً من الشواغر ضمن مجالات التدقيق وتقنية المعلومات والهندسة الميكانيكية والتأمين، وذلك ضمن منصة حكومة دبي الموحدة التي ضمت عدداً من الجهات والمؤسسات الحكومية.

وأشار خالد أحمد الدوبي - مدير إدارة الدعم المؤسسي في ورشة حكومة دبي، إلى حرص الورشة على إتاحة التدريب للمواطنين وتأهيل الكفاءات والمواهب الإماراتية للمضي قُدُماً في مسيرتهم المهنية في مجالات عمل الورشة، بما يمكنهم من المساهمة في مسيرة التنمية الوطنية، مشيراً إلى أن الورشة ملتزمة بتوفير الفرص الوظيفية أمام مواطني الدولة، لاسيما في التخصصات الفنية، ورفدهم بالقدرات التي تساعدهم على المشاركة بشكل فعال في سوق العمل.

مجموعة إينوك

احتفت مجموعة إينوك وبالشراكة مع شركة التقنية العالمية «ساب» (SAP) ب 18 خريجاً حققوا متطلبات برنامج المهنيين الشباب الذي تنظمه شركة «ساب» للتدريب والتطوير، عبر احتفالية نُظّمت افتراضياً على هامش فعاليات «رؤية.

وفي إطار مساعيها لتعزيز قواها العاملة في المجال الرقمي بالمواهب من الكوادر الوطنية المتميزة، عيّنت مجموعة إينوك 13 من خريجي «برنامج المهنيين الشباب» كمحللين وظيفيين في «ساب». وسيدعم الموظفون الجدد الجهود المتواصلة للمجموعة في إحداث التحوّل الرقمي، تعزيزاً لقدراتها المؤسسية في المستقبل بالتزامن مع ضمان كفاءة عملياتها التجارية.

سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي للمجموعة، أشاد بالخريجين على إنجازاتهم وأثنى على الدور اللافت للمهارات والخبرات التي يمتلكونها دعماً لجهود الدولة التنموية على مدار الخمسين عاماً المقبلة.

وأضاف المقدم ابن دعفوس أن المنصة شهدت أيضاً في اليوم الثاني إقبالاً من العنصر النسائي للتقديم للوظائف العسكرية.

تمكين الشباب

أثنى عدد من مديري العموم في دوائر حكومة دبي على الجهود المبذولة من قبل الجهات الحكومية لتمكين الشباب الإماراتي من تحقيق طموحاتهم، وتطوير مسيرتهم المهنية، وتزويدهم بالأدوات اللازمة للارتقاء بها، خلال زياراتهم لمنصة حكومة دبي، التي تشرف عليها دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، في المعرض.

وأكدوا حرص القيادة الرشيدة على الارتقاء بالعنصر البشري وتزويده بالعلوم والمعارف اللازمة، وتشجيع المواهب الإماراتية الشابة للاستفادة من التطورات التقنية، والذكاء الاصطناعي.

وزار منصة حكومة دبي في اليوم الثاني من معرض رؤية الإمارات للوظائف أحمد محبوب مصبح المدير العام لجمارك دبي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، والدكتور حمد بن الشيخ أحمد الشيباني، مدير عام دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، واللواء جمال بن عاضد المهيري، مساعد المدير العام لشؤون الموارد والخدمات المساندة في الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي.

«المركزي»: توظيف 813 مواطناً في البنوك والتأمين خلال النصف الأول

أبوظبي: «الخليج»

تنفيذاً لمبادرة مجلس إدارة مصرف الإمارات المركزي، بتوظيف 5,000 مواطن في القطاع المالي خلال الأعوام الخمسة القادمة، استطاع المصرف المركزي، بالتعاون مع مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية «نافس»، ومعهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، واتحاد مصارف الإمارات، خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري تحقيق نسبة 81.3% من مستهدفات التعيين لعام 2022، عبر توظيف 813 مواطناً في قطاعي البنوك والتأمين من إجمالي العدد المستهدف للسنة الأولى والبالغ 1000 وظيفة جديدة.

وقد تحقق ذلك من خلال استقطاب قطاع البنوك 723 مواطناً في الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، بزيادة ملحوظة عن المستهدف البالغ 700 مواطن، فيما استقطب قطاع التأمين 90 مواطناً مقارنة بالمستهدف البالغ 300 مواطن لعام 2022.

وأكد خالد محمد بالعمى، محافظ مصرف الإمارات المركزي: «يأتي تحقيق هذه النتائج الإيجابية بفضل الدعم اللامحدود والمتابعة الحثيثة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير ديوان الرئاسة، رئيس مجلس إدارة مصرف الإمارات المركزي، بشأن تنفيذ خطط وبرامج التوطين في القطاع المالي، وبناء القدرات المواطنة وصقل مهاراتها وخبراتها ورفع تنافسيتها المهنية، وإعداد جيل جديد من قادة المستقبل لتطوير القطاع المالي، وترسيخ التنمية الاقتصادية في الدولة. ويظهر هذا النجاح تعاون البنوك العاملة في الدولة، واستجابتها الكبيرة، والتي ساهمت في تجاوز تحقيق مستهدفات عام 2022، إضافة إلى جهود الشركاء والجهات الحكومية والمعنية الأخرى».

«نافس» توقع 5 مذكرات تفاهم مع مؤسسات أكاديمية

دبي: «الخليج»

وقعت مبادرة «نافس» التي تهدف إلى تعزيز مشاركة الإماراتيين ضمن القوى العاملة في القطاع الخاص، خمس مذكرات تفاهم مع مؤسسات تعليمية في دولة الإمارات لتوسعة نطاق مشاركة المواطنين في قطاع الرعاية الصحية ضمن مبادرة «البرنامج الصحي» التي تم فتح باب التسجيل للانضمام إليها في نهاية يوليو الماضي.

وتلقى «البرنامج الصحي»، حتى الآن، 3721 طلباً من الطلبة الإماراتيين عبر كلية فاطمة للعلوم الصحية، وكليات التقنية العليا، وجامعة الفجيرة، إضافة إلى جامعتي الشارقة وعجمان، وجامعة الخليج الطبية، وجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، حيث تم قبول 1621 منهم، بينما سيتم إدراج الطلبة الذين لم يستوفوا معايير الأهلية في برنامج تطويري مرتبط بالمبادرة.

ووفقاً لمذكرات التفاهم، ستعمل «نافس» بشكل وثيق مع المؤسسات التعليمية الخمس، لتقديم منح دراسية مدفوعة الأجر، إلى جانب توفير المدربين المتخصصين والمختبرات وورش العمل لصقل مهارات الطلبة وتعزيز كفاءتهم وتقديم التأهيل اللازم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق